preloader
Edit

رؤية الجمعية

تتطلع رؤية الجمعية السعودية لجراحة العظام إلى الارتقاء بمستوى المعرفة والتطوير والاحترافية في مجال جراحة العظام سواء بالنسبة للمرضى أو الممارسين الصحيين في كافة القطاعات الصحية بالمملكة.

معلومات الاتصال

التهاب الوتر الأخمصي

  • Home
  • -
  • التهاب الوتر الأخمصي
  • -
  • التهاب الوتر الأخمصي
 التهاب الوتر الأخمصي

إعداد : د. بـشـيـر الـعـنـزي

استشاري جراحة عظام الورك و الركبة ( المفاصل الصناعية – الإصابات الرياضية )

يشتكي كثير من الأشخاص من أوجاع و آلام مزمنة في القدمين أو إحداهما , و تسبب تلك الآلام صعوبة في مزاولة الأعمال اليومية . وعندما يذهب الشخص إلى الطبيب ويتم تشخيص حالته على أنها التهاب في الوتر القدمي ( الأخمصي ) يتبادر إلى ذهنه العديد من التساؤلات عن أسباب المرض ؟ الحلول العلاجية ؟ بالإضافة إلى تبعات المرض ؟ وهذا ما سأحاول جاهداً أن أجاوب عليه في ثنايا هذا الكتيب .

ماهو الوتر القدمي ؟

الوتر القدمي أو الأخمصي هو عباره عن حزمه من الألياف العضليهالقويه التي تربط بين مؤخرة القدم (الكعب) ومقدمة القدم (الاصابع) وعادة ماتكونمشدوده بحيث تحافظ على تقوس القدم  (انظر الصوره ) .

ماهي وظيفة الوتر القدمي ( الأخمصي ) ؟

  • الحفاظ على تقوس القدم.
  • امتصاص الصدمات التي تقع على اسفل القدم اثنا الجري أوالقفز .

ماهو التهاب الوتر القدمي  ؟ وهل هو مسمار القدم ؟

يمكن تعريف التهاب الوتر القدمي على أنه تهيج يصيب الوتر عند بدايته أي في مؤخرة القدم من جهة الكعب  (انظر الصوره ) .

وعادة مايكون نتيجة الصدمات والضربات المتكرره على اسفل القدم أثناء الجري أو القفز ولكن السبب الحقيقي غير معروف ولكن يوجد عوامل قد  تؤدي إلى الأصابه بهذا المرض  سوف يتم ذكرها لاحقا .

عادة يصيب هذا المرض متوسطي العمر من الرجال والنساء , وللأسف يخلط اناس كثيرون بين التهاب أو تهيج الوتر القدمي (الأخمصي) و مسمار القدم ( النتوء العظمي ) ويظن الكثير أن تهيج الوتر القدمي هو نفسه مسمار القدم وهذا غير صحيح ,  وبعضهم يظن أن سبب هذا التهيج أو التهاب الوتر هو وجود النتوء العظمي ويعتقدون أن إزالة هذا النتوء العظمي يؤدي إلى ذهاب الألم والحقيقه أن 10% فقط من المرضى المصابين بالتهاب الوتر القدمي (الاخمصي ) عندهم هذا النتوء ( انظر الصوره ) .

 

وهذا النتوء يحدث عندما يتهيج الوتر و يؤدي ذلك إلى تجمع كميه بسيطه من الكالسيوم والتي تؤدي إلى ظهور النتوء العظمي  (مسمار القدم )  .

أسباب المرض ؟ 

السبب الرئيسي لوجود هذا المرض غير معروف ولكن بما أن الوتر القدمي (الأخمصي) من وظائفه تحمل الصدمات , فالنظرية المقترحه   أن الأشخاص الذين يعانون من كثرة ارهاق الوتر أو بمعنى آخر     يضعون الوتر تحت حمل زائد فوق طاقته نتيجة الوقوف لفترات طويله أو القفز بأحذيه غير مناسبه للقدم خاصة إذا كان الشخص يعاني من زيادة في الوزن مما قد يؤدي إلى تهتك في الوتر القدمي (الأخمصي) مما يسبب الآم حاده في القدم .

العوامل التي قد تؤدي الى المرض :

  • السمنه .
  • الوقوف لفترات طويله .
  • تقوس القدم الشديد .
  • كثرة الجري والقفز بدون حذاء رياضي مناسب .
  • المشي على أرضيه صلبه كالرخام حافي القدمين .
  • الشد العضلي في عضلات بطن الساق .

أعراض المرض :

وجود ألم حاد يشبه الطعنات في مؤخرة القدم من اسفل ( باطن القدم ) وعادة مايكون بعد الأستيقاظ من النوم خاصة أول خطوتين وهذا نتيجة إرتخاء الوتر أثناء النوم فعندما يستيقظ المريض ويطأ الأرض ينقبض الوتربعدإرتخاء طوال فترة النوم فيحس المريض بألم حاد .

كذلك من علامات المرض وجود ألم حاد بعد الجري وليس أثناء الجري .

 ألم شديد أثناء الضغط على بداية الوتر وخاصة إذا كانت القدم مثنيه لأعلى ويخف الألم مع ثني الأصابع الى أسفل .

هل إجراء الأشعه ضروري ؟

نعم عمل الأشعه السينيه ضروري لإستبعاد أي تشخيص آخر  قد يغير من الخطه العلاجية لحالة المريض كوجود كسر بسيط  (شعر) أو خشونه في مفاصل القدم .

الـعــلاج :

أولاً : العلاج التحفظي

90% من المرضى يتعافون من المرض خلال عشرة أشهر بدون تدخل جراحي أي فقط بالعلاج التحفظي , وهو كالتالي :

الراحه :توقف عن النشاطات الرياضيه في بادئ الأمر , و البعد عنها لاحقاً إذا كانت تسبب ألم .

وضع القدم في ماء بارد لمدة عشرون دقيقه 3-4 مرات في اليوم .

الأدويهالمسكنه مثل الباراسيتامول( الباندول ) والفولترين .

العلاج بالمساج .

إستخدام أشعه صوتيه ذات تردد معين وهذه الأشعه قد تؤدي إلى تحفيز الدورهالدمويه مما يحفز التئام التمزق وهذا بدوره يؤدي إلى تخفيف حدة الآلام بالأضافه إلى التقليل من الفتره اللازمة للتعافي.

حذاء طبي أو تلبيسات طبيه لينه توضع داخل الحذاء.

إستخدام مثبت للقدم والكاحل يوضع أثناء النوم للحفاظ على استطالة الوتر القدمي أثناء النوم

العلاج الطبيعي  بعمل استطالات للساق والقدم وهي كالتالي :

إستخدام المنشفه لشد القدم للداخل حيث يقوم المريض بلف المنشفه على مشط القدم من الأسفل وجعل طرفين المنشفه متساويين كل طرف يمسكه بيد أي ان اليد اليمنى تمسك

الطرف الأيمن واليسرى تمسك الطرف الأيسر ويتم شد أعلى القدم  (المشط  ) للداخل مع مراعاة أن تكون الركبتين ممدوتينباستقامه كامله والمريض جالس ممدود الأرجل ويستمر المريض  بالشد لمدة 15-30 ثانيه ثم يرتاح و يكرر هذا التدريب عشر مرات في كل جلسه.

  • تدريب إستطالة عضلات بطن الساق:يقف المريض بوضع يديه الأثنتين ممدودتين جهة الجداروقدمهالمصابه بوضع شد على الأرض مع إستقامه كامله للركبه وتكون القدم الأخرى امام القدم المصابه مع ثني الركبةثم يبدا المريض بالضغط بيده على الجدار حيث يتم استطالة عضلات الساق في الجههالمصابه .
  • استطاله بإستخدامالدرج:يقف المريض على عتبة الدرج بحيث تكون القدم المصابه نصفها الخلفي خارج عن العتبه ثم يبدأ بإنزال مؤخرة القدم مع الحفاظ على مقدمة القدم على عتبة الدرج .
  • تحريك القدم على جسم اسطواني:ينصح بهذا التدريب بعد العمل الشاق بحيث يتم وضع جسم اسطواني الشكل تحت بطن القدم ويتم تحريك القدم إلى الأمام والخلف .
  • شد اصابع القدم ( استطاله بواسطة اصابع القدم ) :يتم الجلوس على كرسي وثني الركبهثم بواسطة اليدين يتم شد الأصابع الى أعلى بيد وشد مؤخرة القدم باليد الأخرى.

 

إذا لم يستفاد من الطرق العلاجيهالسابقه يتم حقن مكان الألم بإبرة كورتيزون وهذه قد تساعد على علاج التهيج وكذلك إختفاءالألــم .

ثانياً : العلاج الجراحي

أي أنه يتم إجراء عملية جراحية في بداية الوتر الأخمصي يتم خلالها إزالة التهيج وكذلك قطع جزئى بالوتر لتخفيف الشد على الوتر ولا ينصح بالعمليه الا في حالات نادره جداً ومع الأخذ بعين الإعتبارأن نتائج العمليه غير مرضيه عادة للمرضى لذا ينصح بتجنب العملية والتركيز على العلاج التحفظي .

شكر خاص الى د. ناصر العتيبي  الذي ساعدني في إخراج هذا الكتيب 

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *